العميد عاد بكل قوة في أول ظهور

منحت عودة مهدي بنعطية لصفوف نادي الدحيل الكثير من المناعة الدفاعية، عندما خاض الفريق مباراة الدورة الثالثة من منافسات البطولة القطرية أمام الريان، وهي المباراة التي انتهت بالتعادل 1 – 1.

وقال مدرب الفريق البرتغالي روي فاريا بعد المباراة إن فريقه قدم مستوى جيدا وكان الأفضل من الناحيتين الهجومية والدفاعية، لكن لاعبيه أضاعوا العديد من فرص التسجيل ليكتفي الفريق بالتعادل.

ونوه مدرب الدحيل بعودة بنعطية لصفوف فريقه في الوقت المناسب، وقال إن خبرته تمنح الكثير من الثقة للاعبين، كما تمنح الكثير من الأمان للفريق.

وتجدر الإشارة إلى أن مباراة الدحيل والريان هي الأولى لبنعطية في منافسات بطولة هذا الموسم، وذلك بعدما غاب عن صفوف فريقه لأزيد من شهر بسبب إصابة في الركبة خضع على إثرها لعملية جراجية، والتزم بعدها بفترة العلاج والتأهيل.

مواضيع ذات صلة