لعنة الاهداف لا زالت تطارد النصيري

جدد الدولي يوسف النصيري حضوره الرسمي في مباراة الدورة السابعة من الليغا دون ان يفلح في هز الشباك خلال نزال القمة مع المتصدر بلباو، وكان الدولي النصيري مشاغبا كالعادة وباحايين قليلة  وتهديدات محدودة مع تضييعه لكرات لسوء تعامله في المراوغة من النزال الذي افتتحه بلباو من ضربة جزاء من رجل راوول غارسيا عند الدقيقة عند الدقيقة 59 قبل أن يرد ليغانيس  بدقيقتين من ضربة خطإ ولا اروع من رجل رودريغيز موقعا هدف التعادل . وبذلك يحصد ليغانيس ثاني نقطة في الموسم دون اي فوز يذكر ، ويستمر النصيري صائما عن التهديف في سبع مباريات . 

 

مواضيع ذات صلة