أزمة متصاعدة بين نيمار وكافاني

تتصاعد أزمة نجوم فريق باريس سان جيرمان الفرنسي المستمرة منذ أول موسم قدم فيه البرازيلي نيمار وتمتد إلى منصات التواصل الاجتماعي في "تويتر" و"أنستغرام". فيشكل نيمار ومبابي إضافة إلى اللاعبين البرازيليين حزبًا بتبادلهم الإعجابات ونشر صور بعضهم عبر حساباتهم، وتجاهل الأوروغوياني كافاني والأرجنتيني ليوناردو باريديس اللذين يشكلان أيضًا حزبًا آخر في الفريق الباريسي.
ويعيش البرازيلي نيمار والأوروغوياني كافاني أزمة خلاف حاد في كل موسم في مباريات النادي الفرنسي وأمام وسائل الإعلام والجماهير العالمية.

 

مواضيع ذات صلة