الزاكي بادو تجسس على فارس زيان

استغل مدرب الدفاع الحسني الجديدي الزاكي بادو الصدام القوى عن بطولة القسم الثاني الذي جمع بعد زوال يوم السبت اتحاد الزموري الخميسات بجاره شباب أطلس خنيفرة، وانتقل رفقة مساعده جمال الدين أمان الله إلى ملعب 18 نونبر خصيصا لجمع كل المعطيات التقنية والوقوف عن قرب على الإمكانيات الفردية والجماعية لفارس زيان الخصم المقبل لفارس دكالة في دور ربع نهائي كأس العرش، وكانت فرصة مواتية أيضا لمتابعة الفريق الزموري الذي من المحتمل أن يقابله في مربع الأقوياء، في حال تخطيه للاتحاد البيضاوي، وتجاوز الدفاع حاجز الشباب العنيد. 
والأكيد، أن إصرار الناخب الوطني السابق على التنقل إلى الخميسات لمتابعة الفريق الخنيفري المحسوب على أندية القسم الثاني، يحمل عدة رسائل قوية، الأولى إلى لاعبيه بضرورة احترام الفريق المنافس، بغض النظر عن الدرجة التي ينتمي إليها، والثانية موجهة إلى الجماهير الدكالية بأنه لا يريد التفريط في الكأس الفضية، ومصمم العزم على مواصلة المشوار بنجاح من أجل الصعود رفقة الدفاع إلى منصة التتويج باللقب.
                                    

مواضيع ذات صلة