مرحلة أصعب في انتظار ياجور وحدراف

أقيل مدرب نادي ضمك التونسي محمد الكوكي بسبب سوء النتائج، حيث مني الفريق السعودي بأربع خسارات متتالية، وتراجع للصف ما قبل الأخير في الدوري، كان آخرها يوم الخميس الماضي أمام الوحدة (0 – 1) برسم منافسات الجولة السادسة.

وبسبب هذه الإقالة سيدخل لاعبا الرجاء سابقا محسن ياجور وزكريا حدراف مرحلة جديدة من تجربتهما الحالية في الدوري السعودي، إذ ينتظرهما نيل ثقة المدرب الجديد أولا، والبحث ثانيا عن تحقيق النتائج التي من شأنها أن تبعد الفريق عن المنطقة المكهربة.

وقالت وسائل إعلام سعودية إن إدارة نادي ضمك توصلت إلى اتفاق مبدئي مع المدرب الجزائري نور الدين زكري ليقود الفريق خلال المرحلة القادمة.

مواضيع ذات صلة