التعاقدات التي تطالب بها جماهير الاتحاد تهدد الأسدين

أكدت أغلب جماهير الاتحاد في استفتاء خاص حول المعضلة التي يعاني منها الفريق حاليا أن الخلل يكمن في المدرب التشيلي جوزي سييرا، وطالبت نسبة 41% منها بضرورة إقالته في أقرب وقت وتعويضه بمدرب جديد. في حين صوتت نسبة أخرى تبلغ 19% على ضرورة معالجة المشاكل الإدارية التي تراها السبب الرئيسي في تدهور النتائج، بينما قالت نسبة 18% إن الخلل يمكن في المحترفين وطالبت هذه النسبة بضرورة استبدالهم خلال المركاطو الشتوي شهر يناير المقبل.

ويشعر جميع المحترفين الأجانب في نادي الاتحاد بحرج كبير بسبب سوء النتائج، وفي مقدمتهم كريم الأحمدي ومروان داكوسطا، كما يشعرون بقلق بالغ خصوصا بعدما أقدمت إدارة النادي على إنهاء عقد اللاعب التشيلي لويس خمنيز تحت غطاء عدم قدرته على منح الإضافة المرجوة التي يحتاجها الفريق.    

مواضيع ذات صلة