هذا القاسم المشترك بين ثلاثي المربع الذهبي

حمل ملف الفرق المؤهلة لنصف نهائي كأس العرش العديد من النقاط و القواسم المشتركة ،و التي تعني حظوظ الفرق الثلاثة التي وجدت لها مكانة في ماقبل النهائي وهذا القاسم الكبير و الابرز هو كونه لا يوجد بين حسنية أكادير و المغرب التطواني ثم الاتحاد البيضاوي من سبق وهما لقب كأس العرش .بل أن المغرب التطواني لم يسبق له و أن تواجد في المرات السابقة مع أي من منافسيه في مباراة نهائي و لعل الجميع يذكر أن هذا كان بمثابة الحلم الكبير لابرون فترة التسيير داخل فريق الحمامة البيضاء والناجح بالعلامة الكاملة هذا الموسم

مواضيع ذات صلة