لهذه الأسباب إختارت الجامعة مدينة وجدة

قررت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أن يجرى نهائي كأس العرش في كرة القدم بالمركب الرياضي الشرفي بوجدة الذي سبق له أن إحتضن مباراة المنتخب المغربي والليبي والذي عرف تنظيما جيدا وحضورا جماهيريا غفيرا.
وقررت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أن تجرى المباراة النهائية يوم الإثنين 18 نونبر 2019.
وجاء قرار الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بإقامة نهائي كأس العرش بمدينة وجدة لضمان حضور جماهيري كبير بخلاف المباراة النهائية الأخيرة التي جمعت النهضة البركانية بوداد فاس التي عرفت حضورا جماهيريا ضعيفا، بالإضافة إلى أن المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله سيخضع للإصلاح لكونه سيحتضن المباراة الرسمية للفريق الوطني ضد منتخب موريتانيا يوم 15 نونبر.

 

مواضيع ذات صلة