الزاكي أسقط طاليب في ثلاث مناسبات

لسوء حظ المدرب السابق للدفاع الحسني الجديدي عبد الرحيم طاليب الذي غادر القلعة الدكالية قبل نحو عام تقريبا بعد انقطاع حبل الوصال بينه وبين "المهيببلة"، أنه أخفق طيلة هذه المدة في ترويض فرسان دكالة الذين قلبوا الطاولة على مدربهم السابق في ثلاث مباريات وبثلاث مدن مغربية:طنجة، القنيطرة والرباط، بل إن هذه الانتصارات كلها تحققت بفضل "الكوتشينغ" الجيد للمدرب الحالي الإطار التقني الوطني الزاكي بادو الذي تفوق تكتيكيا على زميله طاليب الذي أسقطه ب"الكاو" للمرة الثانية رفقة العساكر هذا الموسم في مسابقتين مختلفين، علما أن سبق وأن أذاق مدرب الزعيم مرارة الخسارة وهو يقود السنة الماضية الإدارة التقنية لفارس البوغاز من موقع المشرف العام، لتتواصل بذلك "العقدة" بين المدربين إلى اشعار آخر.  

 

مواضيع ذات صلة