ساعة قتالية لفضال في موقعة الاندلس

الديربي الاندلسي بين بتيس واشبيلية كان بالفعل ختام الدورة 13 من الليغا ، ومتعة رائعة في المقاومة والقتالية والزحف نحو المرمى بكلا الطرفين . المدافع الدولي زهير فضال كان بالفعل واحدا من المقاتلين في هذا النزال الذي تركه عند الدقيقة 63 مضطرا من رؤية المدرب الذي أراد فك لغز الدفاع من أجل العودة في النتيجة التي كان فيها متعثرا بهدفين لواحد وذلك بإشراك الهداف خواكين في بقية مشتعلة الحرارة الهجومية . ورغم خسارة بتيس ، لم يتأثر بالتراجع في الذيل لكونه مبتعد بخمس نقط . وتعتبر مباراة فضال الخامسة على التوالي تنافسيا .  

 

مواضيع ذات صلة