والي جهة الشرق يتخذ كافة الترتيبات لإنجاح نهائي الكأس بوجدة

بمجرد الإعلان عن إجراء المباراة النهائية في كأس العرش يوم 18 نونبر الجاري بالمركب الشرفي بوجدة، بدأت الترتيبات لهذا العرس الكروي الكبير لدلالته ورمزيته، حيث دخل والي جهة الشرق السيد معاذ الجامعي على الخط من خلال عقد إجتماعات مع كل المسؤولين لإتخاذ كافة الترتيبات التنظيمية واللوجيستيكية لإحتضان هذا النهائي من أبرزها إنهاء الأشغال المتبقية في الملعب وتقوية الإنارة في حال تمت برمجة المباراة في المساء ثم المضمار. 
ومن المنتظر أن يتدرب الفريقان المتأهلان للمباراة النهائية في كأس العرش حسنية أكادير والإتحاد البيضاوي بالسعيدية.
من جانب آخر تتهيأ الجماهير الرياضية بالمنطقة الشرقية للحضور بكثافة بغض النظر عن جماهير الفريقين اللذين تأهلا للمباراة النهائية الإتحاد البيضاوي وحسنية أكادير.
ويترقب الجميع نهائي كبير في كأس العرش بمدينة وجدة التي كانت قد نجحت في مباراة الأسود التي جرت بالمركب الرياضي الشرفي لوجدة مؤخرا ضد منتخب ليبيا الودية.

مواضيع ذات صلة