إنتر ينفي تهديد مدربه بالقتل

نفى نادي إنتر ميلان الإيطالي لكرة القدم صحة التقارير الإعلامية التي أفادت بأن رسالة التهديد التي حوت رصاصة ووردت إلى النادي، موجهة شخصيا إلى المدرب، أنطونيو كونطي.
وقال متحدث باسم إنتر إن النادي هو من تلقى الرسالة وليس كونطي، مشيرا إلى أن النادي توجه إلى السلطات الإيطالية "كما هو معتاد في مثل هذه المواقف".
وفي معرض الرد على سؤال بشأن ما إذا كان كونطي قد وُضِعَ تحت حماية شرطية، قال المتحدث إنه لا يتوقع هذا. ولم يدل المتحدث بتصريحات حول محتوى الرسالة.
وكانت تقارير إعلامية إيطالية ذكرت في وقت سابق أن كونطي تلقى بنفسه رسائل تهديد كما تسلم طردا يحوي رصاصة عبر البريد، جرى تسليمها إلى الشرطة.
وأوضحت التقارير أن كونطي، المدرب السابق لجوفنتوس، وتشيلسي الإنجليزي والمنتخب الإيطالي، وجه اتهامات ضد مجهولين، بينما فرضت السلطات احتياطات أمنية بمحيط مقر إقامته في ميلانو وكذلك مقر النادي.
وبعد 12 مرحلة من البطولة الإيطالية هذا الموسم، يحتل إنتر ميلان المركز الثاني برصيد 31 نقطة وبفارق نقطة واحدة خلف المتصدر جوفنتوس وسبع نقاط أمام لاتسيو وكالياري.
غير أن وسائل إعلام نقلت عن زوجة كونطي وصفها لهذه الأخبار بأنها "إشاعة كاذبة".

 

مواضيع ذات صلة