نجم فرنسا السابق: نيمار أناني ولا يعرف الاحترام !!

يرى اللاعب الفرنسي المعتزل إيمانويل بيتي، الذي قضى مسيرته بأعرق الأندية والبطولات الأوروبية، أن نيمار "يلعب لنفسه فقط"، ولا يفيد فريقه باريس سان جيرمان.
 
وعقد بيتي مقارنة بين زيدان ونيمار، وقال إنه "لا يعرف الاحترام"، كما لم يسلم زميله فيراتي من انتقادات بيتي.
 
رغم أن موهبته لا يختلف عليها اثنان إلا أن نيمار (27 عامًا)، ومنذ تركه لبرشلونة الإسباني وانتقاله إلى باريس سان جيرمان الفرنسي لا يسمع عنه تقريبا سوى الأخبار السلبية.
 
الفرنسي إيمانويل بيتي، نجم موناكو وآرسنال وبرشلونة وتشيلسي السابق والفائز مع فرنسا بمونديال 1998، وجه انتقادات شديدة اللهجة لنيمار وقال لإذاعة "آر إم سي" الرياضية التي تبث من موناكو: "إنه يلعب لنفسه، فقط لنفسه".
 
وأضاف "ضعوا أنفسكم مكان الأولاد (اللاعبين) في غرفة تبديل الملابس المعرضين على مدى شهور طويلة للحالة المزاجية لزميل لهم، يدير ظهره للنادي وأعضائه. إنه لا يعرف الاحترام"، بحسب ما أورد موقع "شبورت1" الألماني.
 
وعقد بيتي، البالغ من العمر 49 عاما مقارنة بين زميليه السابقين في منتخب فرنسا زين الدين زيدان ويوري دجوركاييف وبين نيمار دا سيلفا.
 
وقال: "زيدان ودجوركاييف أيضا لم يكونا يقومان بعمل كثير من أجل مساعدة مدافعي فريقهم".
 
وتابع "نقطة الضعف هذه (لدى النجمين الفرنسيين) كنا نقبلها لأننا كنا نعلم أنه يمكنهما الفوز بالمباراة من خلال حركة خاطفة"، مضيفًا أن "الأمر ليس كذلك بالنسبة لنيمار".
 
ولم يسلم أيضا الإيطالي ماركو فيراتي (27 عاما) من انتقادات بيتي وقال بحسب ما نقل موقع "سبورت بيلد" الألماني: "قد أصدم العديد من مشجعي باريس، لكن إذا لم يكن لدى فيراتي الكرة، يصبح بلا فائدة للفريق".
 
يذكر أن نيمار وبعد فترة استراحة طويلة بسبب الإصابة عاد هذا الأسبوع للمشاركة في الشوط الثاني من مباراة باريس سان جيرمان ضد ريال مدريد بدوري أبطال أوروبا والتي انتهت بالتعادل 2-2.

 

مواضيع ذات صلة