المحمدي يمنع زملاء الأمس من التهديف

قاد منير المحمدي مالقا للتعادل السلبي بمدينة صوريا أمام نومانسيا برسم الدورة 18 من الدرجة الثانية الإسبانية.

المحمدي وقف جدارا في وجه زملاء الأمس وحرمهم من التهديف، في لقاء أصلح فيه بعض الأخطاء ليبقي على شباكه نظيفة.

محمد الصنهاجي لعب بدوره المباراة كاملة من جانب نومانسيا بأداء مستحسن، فيما لزم بدر بولهرود كرسي الإحتياط ودخل هشام بوسفيان بديلا في آخر عشر دقائق.

مواضيع ذات صلة