كأس الكاف: هل تستطيع الغزالة الإنتصار في أول إبحار ؟‎

جولة أخرى من جولات كأس الكونفيدرالية الأفريقية، و تحدي آخر للحسنية في اولى دورات المجموعات عندما يستقبل ذهابا العملاق الأفريقي اينيمبا النيجيري الأحد المقبل .

رهان صعب للحسنية بربان جديد "محمد فاخر" الذي يسعى لمواصلة مشوار الحسنية في كأس الكونفيدرالية الأفريقية، وتكرار مشوار السنة الفارطة ولما لا الذهاب بالفريق لأبعد نقطة في هذه المنافسة، فهل ينجح فاخر في المهمة ؟ 

أول رهان لفاخر ! 

تسلم محمد فاخر بشكل رسمي منذ الأسبوع الفارط مفاتيح قيادة سفينة فريق حسنية أكادير لمدة ثلاث مواسم، بعدما غادر بالإقالة المدرب الأرجنيتيني ميغيل غاموندي البيت السوسي بعد المشاكل التي لحقته اداريا وتسييريا وحتى ماديا.

الجنرال امحمد فاخر سيواجه اينيمبا النيجيري في اول مهمة رسمية والتي وصفت بالصعبة امام خصم ليس بالسهل و امام المشاكل التسييرية التي يمر منها الفريق السوسي، و امام كذلك الضغط الذي يعيشه امحمد فاخر بعد الإقصاء المر للحسنية امام الطاس في نهائي الكأس ؛ ليكون بذلك الوافد الجديد مجبرا على تحقيق نتيجة الفوز لإسترجاع الأنفاس وكسب الرهان في اول اختبار .


الغزالة في مواجهة الفيلة ! 

لن يكون فريق اينيمبا النيجيري بالخصم السهل عندما يواجه فريق حسنية أكادير ؛ فالحديث هنا عن فريق مغمور حصد لقبين متتاليين في عصبة أبطال افريقيا سنتين 2003 - 2004 ؛ و توج مرات ببطولة الدوري النيجيري الممتاز، وايضا بإعتباره مدرسة كروية تفرخ مواهب كروية لفرق افريقية .

الفيل الأزرق كما يحلو للبعض تسميته سيشكل حجر عثرة امام الغزالة الجريحة التي تبحث عن انتفاضة وفوز لمداواة جراح الكأس امام الطاس، والعودة لسكة الانتصارات بكأس الكونفدرالية، و هي المهمة التي لن تكون سهلة لرفاق الرامي .


عودة القوام الأساس ! 

بعد الغياب الإضطراري لثلاث لاعبين من فريق حسنية أكادير بسبب عدم ٱلحاقهما بشكل مبكر في اللائحة الأفريقية، سيسترجع النادي الأحمر خدمات كل من مدافعه باكاري ماني ومتوسط ميدانه حفيظ ليركي وأيضا مهاجمه ماليك سيسي .

وسيستعيد محمد فاخر بدوره خدمات كل من اللاعب زهير شاوش و المهدي اوبلا و حكيم باساين و ايضا تامر صيام بعد اصابتهما المختلفة خلال الأسبوع المنصرم والتي لم تسعف الفريق في اشراكهما خلال مباراة المغرب التطواني ضمن منافسة الدوري الإحترافي.


الإنتصار مطلب الأنصار ! 

تنتظر الألاف من جماهير فريق حسنية اكادير مباراة الأحد بكل شغف ؛ و تأمل في تكرار سيناريو الموسم المنصرم و الحاق الهزيمة بالضيف العنيد رغم صعوبة المهمة .

وبات جمهور الغزالة السوسية مطالبا أكثر من أي وقت مضى بدعم لاعبي الفريق ، والحضور بقوة الى الملعب من أجل مساندة الحسنية، التي تكبر في المواعيد الكبرى، وتأمل في ترك بصمتها بشكل واضح ضد اينيمبا النيجيري.

مواضيع ذات صلة