لم يعد سفيان أمرابط منهمكا في مفاوضاته الثنائية الماراطونية مع نابولي، وأصبح مترددا وحائرا بعد دخول أنتر ميلانو مجددا على الخط.

النيراتزوي وحسب صحيفة "لاغازيتا ديلو سبور" ينوي خطف أمرابط وإغرائه ماليا، والقبول بالشروط التي حالت دون إتمام صفقته إلى نابولي، ليحول وجهته نهاية هذا الموسم من ملعب سان باولو وسان سيرو، بعدما يكمل فترة إعارته في صفوف هيلاس فيرونا.