يختفي في الملاعب ويظهر دائما على مواقع التواصل الإجتماعي، خاصة فيما يتعلق بالتحديات العالمية بين اللاعبين أبرزها تحدي ترويض منديل الحمام الجاري حاليا على منصة "أنستغرام".
ولأنه بارع في إستعراض العضلات والمهارات خارج الميادين، فهاشم مستور ظهر في آخر فيديو يقوم بالتحدي العالمي ويروض منديل الحمام بطريقة رائعة وبسهولة، متفوقا على أبرز نجوم الكرة العالميين الذين تغلب عليهم في مهارة الترويض.
ويعتبر مستور من أفضل من يتقن اللعب الإستعراضي على الصعيد العالمي، ومن أسوء وأفشل اللاعبين في الواقع وداخل الميادين، وآخر مشاهد الإخفاق عجزه عن اللعب في قسم الهواة بإيطاليا هذا الموسم وإكتفائه ب11 دقيقة مع ريجينا.