ندم أمين حارث لاعب شالك الألماني، أشد الندم، عن الخطإ الذي اقترفه يوم الجمعة الأخير ليلا عندما "تمرد" عن حضر التجوال ولم يلتزم بالبقاء في بيته، وفق ما تطالب به السلطات الألمانية في إطار التدابير الإحترازية والإجراءات الوقائية للحد من انتشار وباء "كورونا".

حارث حضر احتفالا جماعيا في إحدى الملاهي الليلية، واقترف ما هو ممنوع في ظرف حساس للغاية، وقد اعترف بأنه ارتكب خطأ جسيما ووعد بعدم تكراره.

هذا الخبر تناولته العديد من الصحف الألمانية وغيرها.. لكن حارث يخشى أن يتعرض لحملة إعلامية مسعورة مرة أخرى مثلما حدث في بداية الموسم الماضي عندما اتهمه الإعلام في ألمانيا بإدمان سهرات الملاهي في وقت تراجع فيه أداؤه في الملاعب، وهو ما عرضه للإقصاء من طرف مدربه السابق، كما عرضه لاهتزاز نفسي ومعنوي كبير تخلص منه بشق الأنفس.