يبدو أن جمال السلامي مدرب الرجاء سار ضد تيار مسؤولي الفريق، بخصوص مباراة الدفاع  الجديدي التي رفض الرجاء إجراءها، عندما  قال إن الفريق الذي يشارك في منافسات متعددة عليه أن يستعد من جميع المستويات، وأن يتحمل مسؤولياته ولا يدخل في مشاكل مع لجنة البرمجة.
وتعارض هذه التصريحات موقف مسؤولي المكتب المسير من مباراة الدفاع الجديدي، والأكيد أنها أحرجته، خاصة أن الرجاء يتمسك بإجرائها.