أراد خاليلوزيتش أن يستفيد من خبرته وتجربته، بدأ المباراة بشكل جيد لمس العديد َمن الكرات، وحضر بقوة في الربع ساعة الأولى، لكنه تراجع أداؤه ولم يظهر كثيرا،  ولم يشارك في البناءات باستثناء بعض التمريرات، و ربما التزم أكثر بالدور المنوط به بدعم أمرابط دفاعيا، ومع ذلك لم يظهر تاعرابت بالمستوى المنتظر كلاعب َمجرب َوله إمكانيات جيدة.