علمت "المنتخب" بأن عبد الحميد أبرشان تنازل عن 700 مليون سنتيم التي كان قد قدمها كديون للفريق وذلك لتأهيل اللاعبين الذين رفضت لجنة الرخص منحهم الرخصة للإلتحاق بفريقهم.

وخلفت هذه المبادرة صدى طيب في نفوس الجميع بالنظر للدعم الكبير الذي قدمه أبرشان لإتحاد طنجة منذ أن تقلد مسؤولية تسيير الفريق.