يدخل فريق إنتر ميلان، متصدر الدوري الإيطالي لكرة القدم، في فقاعة طبية بعدما تبين إصابة بعض المسؤولين البارزين بالنادي وأعضاء من الجهاز الفني بفيروس كورونا المستجد.
وأوضح إنتر ميلان عبر موقعه الرسمي اليوم الخميس: "(إنتر) يعلن أن اثنين من المديرين، أليساندرو انطونيلو وجوزيبي ماروتا ومدير الكرة بييرو اوسيليو ومحامي النادي انيلو كابيليني وعضو بالجهاز التقني جاءت نتائج اختباراتهم إيجابية (لفيروس كورونا المستجد)".
وأشار البيان إلى أن الفريق الإيطالي وفي صفوفه الدولي المغربي أشرف حكيمي، "سيتبع الإجراءات المنصوص عليها في البروتوكول الصحي".
ويلتقي إنتر ميلان مع جنوا يوم الأحد المقبل، في الوقت الذي تتجه فيه مباراة تورينو مع ساسولو غدا الجمعة، نحو الإلغاء بسبب تزايد حالات الإصابة بالعدوى في صفوف تورينو.