علمت "المنتخب" بأن اللاعب الدولي السابق خالد باخوش قد حجز على حافلة الإتحاد الزموري للخميسات بسبب تماطل المكتب المسير على أداء ديونه.

وجاء هذا الحجز بعد أن عانى خالد باخوش كثيرا وإنتظر أيضا كثيرا، علما أن هذه هي المرة الثالثة التي يتم فيها حجز معدات النادي في غياب مجهود وإرادة من مسؤولي الفريق لإيجاد حل لهذا المشكل الذي ظل عالقا في السنوات الأخيرة.

لذلك ينتظر خالد باخوش حلا لمشكلته التي طالت كثيرا ولم يجد الآذان الصتغية لحل قضيته بشكل ودي.