كشف أنس أوزيفي وكيل أعمال يوسف النصيري أن هذا الأخير كان على وشك الإنضمام في عام 2019 لنادي برايطون الإنجليزي بعدما تم الإتفاق على كل شيء، وبعدما كان النصيري في طريقه إلى المطار للإقلاع نحو العاصمة البريطانية لندن.

وأكد أنس أن النصيري متشائم بشكل كبير من إنجلترا منذ تجربته الأولى غير الموفقة مع نادي تشيلسي عندما انضم إليه قادما من أكاديمية محمد السادس لكرة القدم، وعاد سريعا إلى المغرب.

وقال أنس في تصريحات على "أ.ب.س إشبيلية": "هل تعلمون أن النصيري كان على وشك الإنضمام إلى برايطون بعدما هيأ كل شيء؟" وأضاف: "لقد حصل على تأشيرة دخول إنجلترا، وحصل على تصريح من نادي برايطون للسفر، كان ذلك في صيف 2019.. وقتها حصل على عرض جيد وكان سيتقاضى مرتبا أكبر بثلاثة أضعاف مما كان يتقاضاه في ليغانيس". وتابع: "ومع ذلك أحسست أن هذا العرض لا يروقه، وفي اليوم السابق لمغادرته نحو إنجلترا سألته ماذا نفعل؟ كان التردد واضحا بشكل كبير على وجهه فقال لي: أنس أعتقد أنه يجب أن أبقى" وواصل أنس كلامه قائلا: "توقعت ذلك بالفعل، لكن كان مصرا على أن البطولة الإسبانية هي ما يحبها وأنه إذا استمر في تقديم أداء جيد فإن إشبيلية سيطرق بابه ذات يوم".