دافعت صحيفة "أس" عن يوسف النصيري، مهاجم إشبيلية، بعد عاصفة من الإنتقادات التي تعرض لها طيلة الفترة الماضية، حيث عجز عن استعادة حاسته التهديفية وفقد القدرة على هز الشباك بقوة، على نحو ما كان يفعله في الموسم الماضي.

النصيري وبعدما تألق في مباراة أمس أمام أتلتيكو مدريد في الجولة 37 وقبل الأخيرة من منافسات "لاليغا"، وسجل لفريقه هدف التعادل (1 – 1) الذي صعد به للنسخة القادمة من مسابقة عصبة الأبطال، خطف الأضواء من جديد، وهو ما دفع بصحيفة "أس" لترد على منتقدي المهاجم المغربي لترد له الإعتبار على أساس أنه مرة بمرحلة صعبة وحرجة عقب الإصابة التي غيبته عن الملاعب لفترة طويلة.

"أس" أكدت أن النصيري رغم أنه لم يسجل لإشبيلية في "لاليغا" سوى 5 أهداف هذا الموسم.. إلا أنه يساوي أكثر من 50 مليون أورو.