أفادت وكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) اليوم الخميس أنّ بابلو ماري لاعب فريق مونزا المنافس الإيطالي تعرّض للطعن مع أربعة أشخاص آخرين في مركز تجاري ببلدة أساجو على مشارف ميلانو.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إنه تم اعتقال مشتبه به يبلغ من العمر 46 عاماً وأن الدافع وراء الهجوم غير واضح.  

ADVERTISEMENTS

ويلعب قلب الدفاع الإسباني ماري البالغ من العمر 29 عاماً في مونزا على سبيل الإعارة قادماً من آرسنال.  

وقال ميكل أرتيتا مدرب آرسنال: "علمت للتو بما حدث. أعرف أنّ (المدير الفني) إيدو كان على اتصال بأقاربه. إنه في المستشفى ولكن يبدو أنه بخير".

وكان أرتيتا يتحدث في مؤتمر صحفي بعد مباراة فريقه خارج أرضه أمام آيندهوفن في دور المجموعات بالدوري الأوروبي.  

ADVERTISEMENTS

وقال أدريانو غالياني الرئيس التنفيذي لمونزا عبر تويتر: "عزيزي بابلو، نحن جميعاً هنا قريبون منك ومن عائلتك..نحبك. واصل القتال كما تعلمت أن تفعل ذلك دوماً. أنت محارب وستتعافى قريباً".