علمت " المنتخب" بأن الناخب الوطني وليد الركراكي تواصل مع لاعبين مغربيين يتألقان في البطولة الإسبانية ويتعلق بكل من محمد بولديني الذي حسب الأخبار الواردة علينا فإن الركراكي معجب بما يقدمه بولديني من مستويات مع ناديه ليفانطي ثم عبد الله الرياحي الذي أثار إنتياه المدرب دييغو سيميوني الذي طلب تصعيده للفريق الأول لأتلتيكو مدريد.

ويسعى وليد الركراكي إلى ضم لاعبين قدموا أوراق إعتمادهم للإستفادة من خدماتهم مع الفريق الوطني في الإستحقاقات القادمة وخاصة كأس إفريقيا التي ستستضيفها الكوت ديفوار عام 2024.

ADVERTISEMENTS