خلافا لما يتم الترويج له على نطاق واسع كون منتخبنا الوطني داخل القاعة مقبل على المشاركة الشهر القادم بمشيئة الله تعالى في دوري دولي عالمي بالمكسيك يشهد مشاركة البرازيل٫ كان لزما التحري في الموضوع و من المصدر فكان الرد التوضيحي التالي من السيد هشام الدكيك " لا علاقة لنا بهذه الدوري  إطلاقا مثلما لا علاقة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بها٫الفوت صال تابع للفيفا ونحن تابعون للفيفا و لكل ما له طابع رسمي ولم نعلن مشاركتنا كمنتخب وطني في هذه الدورة.

هذا الدوري لها منظمون مستقلون وله قانون خاص٬ يلعبون الشرط باليد ولا يسمح لك اختراق منطقة العمليات ونحن مثل بقية البلدان المنضوية تحت لواء الفيفا غير معنيين بهذه البطولة اطلاقا٫ وأعتقد أن عناصر مغاربة يمارسون في بلجيكا سيشاركون فيها وهو ما تسبب في اختلاط الأمور علي البعض واعتقدوا ربما أن الفريق الوطني هو من سيشارك فكان لزاما التوضيح"
وتابع هشام الدكيك"
نحن نحضر لكأس افريقيا للأمم التي تمثل شغلنا الشاغل٫ واجهنا ليبيا وهو بطل افريقيا ومنتخب محترم ٫ وقد جربنا عدد من العناصر الهامة٬ اخترت مواجهة أوزبكستان الشهر القادم بمشيئة الله تعالي لأنهم منظمي المونديال٬ وبعد ودية أوزبكتسان سنعكف علي امتداد شهرين كاملين التحضير للكان كما ينبغي لأني قلت وأكرر سيكون صعبا وعكس التوقعات لعديد الإعتبارات منها أننا البطل  "

ADVERTISEMENTS