بحسب مصادر من بيت حسنية أكادير، أن خلافا حادا جرى بين اللاعب الرجاوي السابق محسن متولي مدربه بحسنية أكادير، عبد الهادي التكتيكي، كادت أن تتطور إلى معركة بالأيدي لولا تدخل اللاعبين الذين فضوا النزاع.

وأوضحت ذات المصادر، أن سبب الخلاف بين متولي والمدرب السكتيوي، يعود لغياب اللاعب عن ثلاثة حصص تدريبية الأخيرة، ليقوم المدرب بمنعه بل أمره بمغادرة الحصة التدريبية، ما جعله يستشيط غضبا وتفوه بكلمات نابية، ليتحول الأمر لخلاف حاد بينهما.

ADVERTISEMENTS

ومنذ انتقال محسن متولي إلى حسنية أكادير، لم يخض سوى مباريات على رؤوس الأصابع. ويعاني فريق غزالة سوس من وضع كارثي هذا الموسم، بسبب سوء النتائج، حيث يحتل الرتبة الأخيرة.

يذكر، أن ذات اللاعب كان من أبرز اللاعبين الذين ساهموا الموسم الماضي في بقاء اتحاد طنجة بالقسم الأول الإحترافي.