في اليوم التالي لفوز باريس سان جيرمان على أولمبيك مرسيليا في الكلاسيكو، وبحسب ما نشرته صحيفة اريم اسي الفرنسية توجه العديد من لاعبي نادي العاصمة ابرزهم كيليان مبابي وأشرف حكيمي ولوكاس هيرنانديز بعد ظهر يومه الاثنين إلى مستشفى نيكر في باريس لزيارة الأطفال المرضى.

رحلة تم تنظيمها بمبادرة من رئيس باريس سان جيرمان ناصر الخليفي، والتي ضمت أيضًا رياضيين آخرين من مختلف أقسام باريس سان جيرمان. وخصص اللاعبون الوقت لتقديم الاقمصة لبعض الأطفال والتقاط بعض الصور التذكارية.
كان كيليان مبابي منخرطًا بشكل خاص، لعدة سنوات، في رعاية الأطفال المرضى أو المعاقين. وراعي جمعية Premiers de cordée، على سبيل المثال، حيث شارك في يوم خاص في أبريل 2023 في ملعب فرنسا مثلما كان منذ بداية حياته المهنية، يزور الأطفال المرضى في مستشفيات مختلفة كل عام.

ADVERTISEMENTS