كأس اوروبا 2016: فرنسا تستنجد بالانتربول

اعلنت الشرطة الدولية (انتربول) ومقرها مدينة ليون الفرنسية الاربعاء انها نشرت خلية في باريس لتأمين الفعاليات الكبرى، وذلك في اطار مشاركتها في الخطة الامنية المخصصة لكأس اوروبا 2016.

وستسهل هذه الوحدة الشرطية التحقق من الهويات من خلال استخدام قواعد بيانات الانتربول، لمواجهة مجرمين يستخدمون جوازات سفر ضائعة، مسروقة او مزيفة.

وشدد الانتربول على ضرورة ايلاء اهتمام خاص بحدود الاتحاد الاوروبي القريبة من البلقان، لانه قد يتم ادخال اسلحة مهربة الى اوروبا بهدف ارتكاب "هجمات ارهابية".

ومن المنتظر وصول مليوني مشجع الى فرنسا "لذا من الضروري ان تحصل الشرطة على المعلومات الضرورية للتأكد من ان كل شخص يدخل البلاد، او يتم توقيفه، هو فعلا صاحب الهوية التي يدعيها"، ومن هنا اهمية تبادل المعلومات بين البلدان، وفق الامين العام للانتبرول يورغن شتوك.

وشدد على ان "استعدادات فرنسا كانت دقيقة للغاية، لكن تأمين حماية حدث كهذا تتطلب مسؤولية جماعية وتعاونا وثيقا".

ونشر الانتربول هذه الوحدة الشرطية خصوصا خلال الالعاب الاولمبية في لندن عام 2012، على ان يتم نشرها ايضا في الالعاب الاولمبية في ريو دو جانيرو هذا الصيف.

مواضيع ذات صلة