ريو 2016: أولمبياد العنف أيضا

أصيب ثلاثة أشخاص بجروح طفيفة أمس الثلاثاء إثر تعرض حافلة رسمية تقل صحفيين في أولمبياد ريو دي جانيرو لهجوم، وفقا لما ذكره المتحدث باسم اللجنة المنظمة ماريو أندرادا.
وقال أندرادا لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن نافذتين تحطمتا إثر تعرض الحافلة لرصاص أو حجارة أثناء سيرها من ديودورو إلى المركز الصحفي الرئيسي في بارا.
وأضاف أن ثلاثة ركاب أصيبوا جراء تحطم زجاج النوافذ ورافق الجيش الحافلة طيلة الرحلة بعد وقوع الحادث.
وكشفت صحيفة "لا ناسيون" الأرجنتينية، أن أحد صحفييها كان على متن الحافلة المذكورة تلقى طلقتين ناريتين خلال الرحلة بين ملعب ديودورو للريكبي والمركز الصحفي لأولمبياد "ريو 2016".
ووقع الحادث عندما مرت الحافلة بالقرب من حي "مدينة الرب" في وسط مدينة ريو دي جانيرو.
وذكر المتحدث باسم اللجنة المنظمة أن الشرطة الفيدرالية تجري تحقيقات للوقوف على ملابسات الحادث واستبيان حقيقة استخدام الأعيرة النارية في الهجوم على الحافلة.

 

مواضيع ذات صلة