5 ثوان ضيعت الميدالية البرونزية على وئام ديسلام

أخلفت لاعبة التيكواندو المغربي وئام ديسلام الموعد مع التاريخ، عندما فشلت في إحراز الميدالية البرونية في وزن أكثر من 67 كلغ في مناسبتين، ضمن دورة الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو.
الأولى عندما خسرت أمام أسبينوزا المكسيكية بالنقطة الذهبية (3ـ2) في الدور ربع النهائي لوزن 67 كلغ، بعدما كانت وئام ديسلام متوفقة قبل نهاية النزال، بخمس ثواني بـ (2ـ1)، وكانت قريبة جدا من التأهل لدور النصف النهائي، لكن غياب التركيز حال دون وصولها إلى المبتغى، وفي المناسبة الثانية عندما خسرت وئام ديسلام أمام البريطانية بيانكا ولكدن، بـ (7ـ1) في مباراة المركز الثالث، حيث إستسلمت ديسلام المصنفة 9 عالميا أمام البريطانية ييلنكا ولكدن المصنفة الثانية عالميا، حيث انتهت الجولة الأولى بالتعادل السلبي لتحسم البريطانية الجولة الثانية لصالحها بـ (4ـ0) وفي الجولة الثالثة والأخيرة (3ـ1)، وكانت ديسلام قد بلغت دور ربع نهائي بعد فوزها على الدومنيكانية كاترين رودرغيز المصنفة 8 عالميا ب (5ـ1)، في الدور الثاني.
وئام ديسلام أكدت في تصريح صحفي أنها كانت تأمل إهداء المغرب إحدى الميداليات، لكن الحظ عاكسها، في الوقت التي كانت الأقرب للوصول لدور النصف النهائي أمام المكسيكية التي فاجأتها في الثواني الأخيرة من النزال، لتفقد كل التركيز وخسرت بالنقطة الذهبية.
وبهذه النتيجة خرج التيكواندو المغربي خالي الوفاض من دورة ريو دي جينيرو بعد إقصاء نعيمة بقال في دور ثمن نهائي أمام البريطانية جان جونس المصنفة الأولى عالميا بمجموع (12 مقابل 4) وخسارة عمر الحجامي في مباراة إستدراكية في وزن أقل من 58 كلغ، بعد خسارته أمام الإسباني خيسوس طوتوسا كابريرا ب (4ـ1)، وكان حجامي المصنف 16 عالميا، قد هزم في الدور الأول، بطل العالم الإيراني فرزان عاشور بالنقط (4ـ3).

 

مواضيع ذات صلة