طونغارا أدرف الدموع

كان المالي أبوبكار طونغارا مهاجم الجيش من بين أكثر اللاعبين الذين تأثروا بعد الفشل في التأهل لنهائي كأس العرش أمام الرجاء، حيث أدرف الدموع بعد نهاية المباراة، وتلقى مواساة من زملائه وكذا من المدرب عزيز العامري.
 والأكيد أن طونغارا كان يحلم بإجراء مباراة النهائي مع الجيش، لكن هذا الحلم أُجهض أمام قوة الرجاء، إذ لم يكن طونغارا الوحيد، الذي كان يمني النفس في بلوغ النهائي، بل جل اللاعبين، وذلك لمحو الصورة المتواضعة للفريق في السنوات الأخيرة.

 

مواضيع ذات صلة