ليما مابيدي: سنعود للدار البيضاء متوجين بالكأس

«بعد بلوغنا المباراة النهائية لكأس العرش التي ستجمعنا بالدفاع  الجديدي الذي كان ظاهرة الموسم الماضي، كبر طموحنا وأصبح التتويج لا مفر منه، بل بات ضرورة ملحة من أجل إهداء اللقب لكل مكونات  الرجاء البيضاوي التي أصبحت متعطشة للألقاب بعدما  غابت عن خزانة الفريق خلال الأربع سنوات الأخيرة، ومباراة النهائي هي مناسبة للتصالح مع الألقاب من جديد ولتكون فاتحة خير علينا هذا الموسم في انتظار البحث عن لقب البطولة الإحترافية، يجب استغلال  الفرصة وعدم التفريط فيها، لذلك سنضع كل إمكانياتنا خلال هذه المواجهة حتى يتحقق المراد وتكون الكأس من نصيبنا لنعود مظفرين بها إلى مدينة الدار البيضاء ونقدمها لجماهيرنا التي كان لها الفضل في وصولنا للمباراة النهائية بفضل مساندتها ودعمها لنا». 

 

مواضيع ذات صلة