قدماء لاعبي "الليزمو" يحفزون لاعبي الفريق الأول

من أجل الرفع من معنويات لاعبي فريق الاتحاد الإسلامي الوجدي ورفع الضغط الممارس عليهم ،قامت جمعية قدماء لاعبي "الليزمو" ببادرة طيبة قل نظيرها ببطولتنا سواء بالقسم الأول أو الثاني ودلك بزيارة للاعبي الفريق الأول قبل خوضهم المباراة الرسمية ضد الرشاد البرنوصي ضمن فعاليات الدورة 11 من البطولة الاحترافية بقسمها الثاني ،علما أن الفريق الوجدي يحتل الصف الأخيرب3 نقاط من ثلاثة تعادلات و7 هزائم وبدون انتصار. وعلى هامش هذه المباراة أقيمت مباراة حبية بين قدماء لاعبي الليزمو ونظرائهم بنهضة بركان  انتهت بالتعادل 4 أهداف في كل شباك، وكانت مناسبة للجمهور استحضار الأسماء التي أتت بالأمس فريق - كحلة بيضا -  أمثال مصطفى بالكايد، رمضان قمباص، صالحي البكاي، زهواني ابراهيم ،مصطفى الراضي وآخرون سواء بالقسم الوطني الأول أو الثاني .وبالفريق البرتقالي أمثال حميدة بوصحابة شهبون ،منير لهبيل وغيرهم وقبل انطلاق المباراة الرسمية بين الليزمو والبرانصة أخدت صورة تذكارية جماعية تؤرخ للذكرى بين قدماء الاتحاد الوجدي ونهضة بركان ولاعبي الفريق. وتجدر الإشارة أن الفريق الليزمو تمكن من إحراز أول فوز له بحصة 4 أهداف لثلاثة وهو بالمناسبة أول فوز يحققه الفريق هذا الموسم  بعدما طال انتظاره بعد سلسلة من النتائج السلبية ويمكن للبادرة التي تزامنت مع الانتصارأن تكون الانطلاقة الحقيقية للفريق وخاصة بعدما سلم المصباح الأخير لفريق قصبة تادلة .

 

مواضيع ذات صلة