نسيم الحداوي توج بثلاثة جوائزبنيجيريا

نال نسيم الحداوي، عميد المنتخب المغربي للكرة الشاطئية  3 جوائزفي الدوري الدولي الذي نظم بلاكوس بنيجيريا الأولى أحسن لاعب في مباراة نيجيريا ثم أحسن لاعب في مباراة لبنان كما أنه توج بجائزة الهداف، بعد توقيعه لثمانية أهداف، خلال ثلاث مباريات.
ويشكل نسيم الحداوي نجل النجم السابق للمنتخب الوطني وأحد صانعي ملحمة 1986 مصطفى الحداوي مدرب المنتخب الوطني للكرة الشاطئية أحد أبرز اللاعبين على الإطلاق في هذه اللعبة على الصعيد الدولي والإفريقي، ولعل اللحظات التي كان يتسلم فيها نسيم الحداوي التذكارات الثلاث أكدت بأن هذا اللاعب ماشاء الله يتوفر على إمكانيات اللاعبين الكبار، لكن ما أثار إنتباه البعثة المغربية هو أن  ما يقارب 3500 متفرج ظلت في كل المباريات تهتف باسم نسيم الحداوي، شيء كان أكثر من رائع، ويؤكد بالملموس أن هذا النجم والأسد يسير على خطى والده للتأكيد على أن حمل القميص الوطني تشريف أولا وليس تكليف، ويسير وفق برنامج محدد بدون إغراءات ولا مزايدات.
جدير ذكره أن النجم الكبير نسيم الحداوي لعب 94 مباراة دولية وسجل 107 هدفا في مشواره الكروي.
وبهذه المناسبة عبر نسيم الحداوي عن سعادته بحصوله على ثلاث جوائز في هذا الدوري الدولي بلاكوس بنيجيريا وقال في هذا الصدد:" أنا سعيد للغاية بتتويجي برفقة المنتخب الوطني بثلاث جوائز في الدوري الدولي بلاكوس بنيجيريا كأحسن لاعب في مباراة نيجيريا ثم احسن لاعب في مباراة لبنان ثم هداف الدوري، وبهذه المناسبة أود ان أهدي هذا التتويج الثلاثي لزوجتي إيمان ولوالدي وإخواني كما أشكر الطاقم التقني والطبي والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم التي ساعدتني على تحقيق هذه الإنجازات، وشكرا لكل الناس والمعجبين الذين يدعمونني".
جدير ذكره، أن المنتخب انهزم في المباراة الأولى أمام المنتخب النيجيري، مستضيف الدورة، بنتيجية 7 أهداف مقابل6، كما انهزم أيضا في لقاءه الثاني أمام إسبانيا بثمانية أهداف مقابل 5 وفاز على المنتخب اللبناني بهدفين دون رد.

 

مواضيع ذات صلة