ميلان يحقق ما عجز عنه في 15 سنة

أحدث المدرب جانارو غاتوزو ثورة حقيقة في نادي ميلان الإيطالي منذ توليه مهمة تدريبه قبل ما يزيد عن 3 أشهر.. حيث بات الفريق أكثر شراسة وقتالية.. وبات اللاعبون أكثر حماسا وجدية.. وهو ما مكن ميلان من استعادة بعض من شخصيته المفقودة.

غاتوزو حقق مع ميلان خلال الأسابيع القليلة الأخيرة ما لم يحققه الفريق طيلة 15 سنة الماضية.. إذ تمكن الميلان من الوصول للمباراة السادسة على التوالي التي لم تستقبل شباكه أي هدف، وذلك بعد المباراة الأخيرة التي خاضها الفريق أمس الأربعاء أمام لازيو في إياب نصف نهائي كأس إيطاليا.

والحفاظ على شباك نظيفة لمدة ست مباريات متتالية، نتيجة مهمة بالنسبة للميلان الذي عانى كثيرا من أزمة نتائج.. وهذا إنجاز لم يحققه الفريق منذ عام 2003.

مواضيع ذات صلة