نيمار في المستشفى لإجراء العملية

وصل النجم البرازيلي نيمار مساء الجمعة بالتوقيت المحلي (قبيل منتصف ليل الجمعة السبت بتوقيت غرينيتش)، الى أحد مستشفيات مدينة بيلو هوريزونتي، حيث سيجري السبت عملية جراحية لمعالجة كسر في قدمه اليمنى، بحسب صحافيين في وكالة فرانس برس.
 
وأشار مراسلو فرانس برس الى ان اللاعب البالغ من العمر 26 عاما، وصل الى مطار المدينة الواقعة في جنوب شرق البرازيل على متن طائرة خاصة، وخرج من حرم المطار في موكب يتألف من ثلاث سيارات.

ولدى وصوله الى مستشفى ماتر داي حيث ستجرى العملية، دخلت السيارة التي كان نيمار على متنها مباشرة الى موقف السيارات، من دون التوقف أمام العديد من الصحافيين والمصورين الذين كانوا ينتظرونه في المكان.

وفي وقت سابق الجمعة، نشر نيمار عبر حسابه على انستاغرام، صورة بدا فيها جالسا الى كرسي متحرك مع صديقته برونا ماركيزيني.

وكان نيمار قد تعرض الى إصابة في قدمه اليمنى الأحد خلال مباراة في الدوري الفرنسي لكرة القدم ضد مرسيليا، ووصل الخميس الى البرازيل غداة إعلان ناديه انه سيجري عملية جراحية في بلاده. ويرافق نيمار منذ الأمس طبيب المنتخب البرازيلي رودريغو لاسمر الذي وصل في وقت سابق هذا الأسبوع الى باريس للاطلاع على الحالة الصحية للنجم الدولي.

وأكد الطبيب الخميس ان إصابة نيمار كانت أسوأ مما كان معتقدا في البداية. فبعدما أعلن ناديه عن الإصابة هي عبارة عن التواء في الكاحل الأيمن وشق في مشط القدم، أكد لاسمر ان أغلى لاعب في العالم تعرض لكسر في مشط القدم، وسيخضع السبت لعملية يتوقع ان تستمر مدة التعافي منها لفترة تمتد بين شهرين ونصف شهر، وثلاثة أشهر.

وسيجري لاسمر الذي رافق نيمار الى البرازيل، العملية بمعية البروفسور الفرنسي الشهير جيرار سايان من قبل سان جرمان.

وأشارت تقارير صحافية الى انه تم الطلب من العاملين في المستشفى بألا يشغلوا هواتفهم النقالة في أي مكان قرب نيمار. وتفاوتت التقارير الصحافية حول الغرفة التي سيكون فيها اللاعب: ففي حين أشارت بعض وسائل الاعلام الى ان نيمار حجز جزءا كاملا في أحد طوابق المستشفى، أفادت تقارير أخرى انه سيكتفي بغرفة تبلغ مساحتها 288 متراً مربعاً.

مواضيع ذات صلة