فرضية القتل العمد تهيمن على التحقيق في وفاة أستوري

كشف أنطونيو دي نيكولو رئيس محافظة أوديني الإيطالية أنه تم فتح تحقيق جنائي لوجود فرضية القتل العمد لقائد فيورونتينا دافيد أستوري الذي وجد جثة هامدة صباح أمس في غرفته بالفندق الذي كان يقيم فيه فريقه استعدادا لمواجهة أودينيزي في منافسات البطولة الإيطالية.

وقال رئيس محافظة أوديني في تصريحات لراديو "راي": "قررنا فتح تحقيق جنائي لوجود فرضية القتل العمد في قضية وفاة أستوري.. في الوقت الحاضر لا يوجد شيء واضح.. لقد قمنا بإعادة تشريح الجثة لكشف المزيد من التفاصيل."

وكانت كرة القدم الإيطالية قد أصيبت بالصدمة يوم أمس عندما تم العثور على دافيد أستوري قائد فيورونتينا على سريره بفندق بأوديني وقد فارق الحياة.. ما أدى إلى تأجيل المباريات التي كانت مقررة ليوم الأحد عن الجولة 27.

 

مواضيع ذات صلة