سيتي في دور الربع لعصبة الأبطال رغم هزيمة نادرة على أرضه

صعد مانشستر سيتي إلى دور الربع في عصبة أبطال أوروبا لكرة القدم رغم تجرعه أول هزيمة على أرضه منذ أكثر من عام حيث فاز 5-2 في مجموع المباراتين على بال بعدما تفوق بطل سويسرا 2-1 اليوم الأربعاء.

وكان سيتي حسم مباراة الذهاب برباعية دون رد ولذلك فضل المدرب بيب غوارديولا اراحة بعض اللاعبين البارزين والدفع بهم على مقعد البدلاء حيث لم يشارك كيفن دي بروين وسيرخيو أغويرو والحارس ايدرسون في المباراة.

وبدأت الليلة بشكل جيد لفريق المدرب غوارديولا الذي لم يكن قد تجرع أي هزيمة في اخر 12 مباراة على أرضه بعصبة الأبطال وذلك عندما وضعه البرازيلي غابرييل جيسوس في المقدمة بعد ثماني دقائق.

وتلاعب ليروي ساني جناح منتخب المانيا بدفاع بطل سويسرا ومرر إلى برناردو سيلفا الذي لعب تمريرة عرضية منخفضة لزميله البرازيلي جيسوس الذي وضعها في الشباك من مسافة قريبة مسجلا أول أهدافه منذ نونبر .

لكن بال الذي ساندته جماهير متحمسة حضرت معه من سويسرا أصر على الحفاظ على كبريائه وأدرك التعادل بعد تسع دقائق عبر محمد اليونسي من داخل المنطقة.

ونال بال مكافأة شجاعته في الدقيقة 72 بعد عمل رائع من اليونسي ليضع زميله مايكل لانغ الكرة في شباك الحارس كلاوديو برافو.

وكانت آخر هزيمة لسيتي على أرضه في دجنبر 2016 أمام تشيلسي.

مواضيع ذات صلة