المغرب الفاسي يحيي آماله بالعيون

نجح المغرب الفاسي في إحياء آماله بالصعود للبطولة الإحترافية الأولى عندما نجح اليوم في العودة من العيون بنقاط الفوز متغلبا على شباب المسيرة بهدف للاشيء برسنم الدورة 22، من البطولة الإحترافية الثانية للموسم الحالي 2017/2018.
خلال الشوط الأول بادر الزوار إلى التهديد بواسطة المرعب غيزا دجدجي في دق8 وكرته تمر محاذية. دق9 كوفي بوا يسدد والحارس بنلكميري نورالدين يرد بصعوبة. رد الشباب الأول كان في دق10 بواسطة تسديدة للزيتوني حولها الحارس مهدي مفتاح للزاوية. دق22 معاد كولوص بدوره يهدد مرمى الماص بتسديدة تحادي معها الكرة المرمى. 
وظل إيقاع الدقائق المتبقية دون نجاعة للوصول للتهديف، رغم أن الرياح نوعا ما كانت لصالح للماص، الذي سانده بتشجيع متواصل، جمهور قوامه 40 متفرجا من فاس و60 محبا بالعيون، وبدا كأنه يلعب بفاس والفريق المحلي هو الزائر.
 في الشوط الثاني دخل الشباب مبادرا نحو مرمى الماص، دق 50 المهاجم بلال تهالي يسدد والحارس بمعاناة يبعد الكرة عن مرماه. لكن رد الماص كان في دق52 عن طريق شعيب لخضر، لكن الحارس بنلكميري يحولها بصعوبة للزاوية. وإذا كان الشباب قد فرضت عليه تغييرات، فإن ثلاثي الماص بانكي وكوفي وغيزا ظل حاملا للخطورة، ومهددا لمرمى الشباب حتى تحقق المراد، حيث في دق 80 البديل أيوب لخضر يرفع كرة لمنطقة عمليات الشباب، وسوء تغطية في الدفاع القناص غيزا يسجل ويعود بفريقه لفاس بفوز غال، أحيى بقوة آماله في الدفاع على حظوظ العودة للقسم الأول، بعد تعثر فرق المقدمة بهزيمة يوسفية برشيد وتعادل رجاء بني ملال، حيث تقلص الفارق لسبع نقط، قبل نزال الكاك بفاس. فيما عجز شباب المسيرة عن الإستفاقة فواصل النزيف بعد 4 هزائم على التوالي 2 بالميدان و2 خارجه، وهو المسافر لعين أسردون حيث رجاء بني ملال الطامح للصعود.
                                          

مواضيع ذات صلة