سان جيرمان يعاني صداعا متزايدا بسبب نيمار!

لم يكد باريس سان جيرمان الفرنسي ينسى الخروج من منافسات عصبة الأبطال الأوروبية.. ولم يكد يطمئن للبرنامج الطبي الذي يخضع له نجمه البرازيلي نيمار بعد خضوعه لعملية جراحية ناجحة.. حتى كثر الحديث عن رغبة نيمار في الانضمام إلى ريال مدريد الإسباني الذي أبدى رئيسه فلورونتينو بيريز الاستعداد لدفع مبلغ 400 مليون أورو لضمان انضمامه لصفوف النادي الملكي في الصيف.

ولأن المساس بنيمار بالنسبة للنادي الباريسي يعني انهيار الحلم المستقبلي الكبير الذي يخطط له سان جيرمان.. فقد أكد ناصر الخليفي رئيس النادي غير ما مرة أنه لن يسمح بالمساس بالنجم البرازيلي الذي سيشكل منه القاعدة التي سيبني عليها الفريق مستقبله حتى يصبح واحدا من أقوى الأندية الأوروبية.

ولهذا السبب تزايد الصداع في رأس الخليفي بعدما تبادر إلى سماعه رغبة انضمام نيمار إلى الريال فقرر أن يتحرك سريعا قبل فوات الأوان.

برنامج "تيليفون" الفرنسي ذكر أن إدارة سان جيرمان بدأت تخشى بجدية إمكانية رحيل نيمار في الصيف بالرغم من كون النادي الباريسي صرف عن صفقة ضمه مبلغ 222 مليون أورو قادما من برشلونة كأغلى صفقة في تاريخ كرة القدم.. وأكد البرنامج أن إدارة النادي الباريس برئاسة ناصر الخليفي ستسافر على وجه السرعة إلى البرازيل حيث يقضي نيمار فترة العلاج والنقاهة، وستجتمع باللاعب وبوالده من أجل إقناعهما بالبقاء في العاصمة الفرنسية لمواسم أخرى.. بل هناك من أكد أن ناصر الخليفي سيغري النجم البرازيلي بحوافز ومغريات إضافية من أجل ثنيه عن التفكير في مغادرة باريس.  

مواضيع ذات صلة