روما تهتز بسبب لعنة الإصابات!

أحدثت الإصابات التي يعاني منها بعض لاعبي روما زلزالا في نادي العاصمة الإيطالية، بسبب الضرفية الحساسة التي وقعت فيها هذه الإصابات.

ففي الوقت الذي يستنفر فيه الفريق الإيطالي كل قدراته البشرية استعدادا للمواجهة القوية التي سيخوضها يوم الأربعاء المقبل أمام برشلونة بـ"نيوكامب" في ذهاب ربع نهائي عصبة الأبطال.. تعصف به لعنة الإصابات التي سيخسر بسببها مشاركة ثلاثة من أهم لاعبيه وهم: لاعب الوسط البلجيكي رادجا ناينغولان الذي أصيب أمس في مباراة روما أمام بولونيا في منافسات البطولة الإيطالية.. والنجم التركي جنكيز أوندير الذي يعاني من إصابة عضلية تعرض لها مع منتخب بلاده خلال الأسبوع الماضي.. ثم اللاعب الإيطالي لورينزو بيلغريني الذي يعاني أيضا من من مشاكل عضلية.

وفي حال غياب هؤلاء الثلاثة الذين يعتبرون من الركائز الأساسية في الفريق فإن روما سيفقد أهم أسلحته.. وسيعاني أمام فريق كبير يملك القدرة على فرض قوته وأسلوب أدائه أمام أي خصم.    

مواضيع ذات صلة