لجنة الحكام في إيطاليا تنتقد كلام بوفون عقب مباراة فريقه وريال مدريد

وجه رئيس لجنة الحكام في إيطاليا مارتشيلو نيكي، امس الإثنين، انتقادات إلى الحارس الأسطوري جانلويجي بوفون، على خلفية تصريحات أدلى بها في حق حكم مباراة فريقه يوفنتوس ومضيفه ريال مدريد في إياب الدور ربع النهائي لعصبة أبطال أوروبا في كرة القدم الأسبوع الماضي، داعيا إياه إلى الانتباه أكثر لما يقوله.

وقال نيكي إن "بوفون بطل رائع و أمل في أن يستمر بذلك ويحظى بمسيرة رائعة كمدرب"، مضيفا "لكن على مستويات معينة، عليك أن تنتبه إلى ما تقوله، لأن ثمة أطفال يستمعون إلى ما يقال".

من جانبه، قال بوفون في تصريح للصحافة " لا يمكن التحكم في انفعالات شخص عاش هذه الأجواء الحماسية". وأكد بوفون أنه تفاعل كثيرا مع فوز روما على برشلونة في الليلة السابقة وتأهله للدور قبل النهائي، معتبرا أنه " لو نجح جوفنتوس في تكرار الأمر والصعود من بوابة ريال مدريد، لأضحى إنجازا لا يقدر بثمن لكرة القدم في بلدي".

وكان جوفنتوس قاب قوسين أو أدنى من تحقيق "ريمونطادا" تاريخية في مباراة الإياب في مدريد، اذ قلب تأخره ذهابا صفر-3، إلى تقدم 3-صفر حتى الوقت بدل الضائع. إلا إن حكم المباراة الانجليزي مايكل أوليفر (33 عاما)، احتسب ضربة جزاء في الثواني القاتلة للنادي الملكي إثر عرقلة مدافع جوفنتوس للاعب ريال لوكاس فاسكيز. 

وأثارت ضربة الجزاء التي نفذها البرتغالي كريستيانو رونالدو بنجاح ومنحت بطاقة التأهل للريال للدور نصف النهائي موجة من الإحتجاجات والإنتقادات، في وقت وجه بوفون (40 عاما) الذي طرده الحكم انتقادات حادة لأوليفر واصفا إياه بـ "سلة قمامة".

مواضيع ذات صلة