بوميل قاد تداريب الأسود

طيلة الأيام الثلاثة التي تدرب فيها المنتخب المغربي بملحق مركب الأمير مولاي عبد الله،وكذا في شاطئء الصخيرات، ظل مساعد الناخب الوطني الفرنسي باتريس بوميل يقود تداريب العناصر الوطنية،علما أن رونار يبدي فقط ملاحظاته بين الفينة والأخرى.
بوميل وبحسب ماتابعته " المنتخب" عن قرب في تداريب يوم أمس السبت، ظل يقف على كل كبيرة وصغيرة في التداريب، وهو الذي كان يقود التحضيرات بمساعدة مصطفى حجي الذي كان يستشير معه، قبل أن يقوم بأي خطوة.

 

مواضيع ذات صلة