حكيم زياش: المايسترو

أنيطت له مسؤولية قيادة الهجوم ، ونجح في وضع لمسته في العديد من الفرص، مرر كرات حاسمة، أهمها للمرابط وبوطيب، كما كان قريبا من التسجيل في محاولتين خطبرتين، لمساته التقنية كانت حاضرة، وخلق متاعب كبيرة للاعبي الخصم بتقنياته ومهاراته، وكان هو الآخر  حاضرا في هجوم المنتخب المغربي، زياش أكد بمستواه المميز أنه قطعة غيار  ضرورية في آلة الأسود.

 

مواضيع ذات صلة