بداية لم يكن يتمناها فاخر

أن تعود لفريق تواعدت معه على الألقاب والبطولات وتوقع على بداية بوقت الخسارة فهذا ما لم يكن يتمناه فاخر على الإطلاق.
بل أن تكون الخسارة في المسابقة المراهن عليها هذا الموسم والتي شكلت محورا للقاء فاخر بمسؤولي النادي مرارا فهنا تكبر المأساة وتصبح الهزيمة كارثية .
الجيش حامل رقم قياسي لكاس العرش سقط امام زمور وأصاب جماهيره باحباط شديد وشعروا بصدمة عنيفة وهم الذين توسموا كل الخير في عودة المدرب للفريق.

 

مواضيع ذات صلة