كأس رايدر: الإيطالي موليناري يهدي أوروبا اللقب

أهدى الإيطالي فرانشيسكو موليناري المنتخب الأوروبي لقب النسخة الـ42 من كأس رايد للغولف على حساب المنتخب الأميركي، ودخل التاريخ كأول لاعب أوروبي يحقق خمسة انتصارات في خمس مواجهات في هذه البطولة التي تجمع كل عامين بين أفضل لاعبي أوروبا والولايات المتحدة.

وحسم بطل بطولة بريطانيا المفتوحة مواجهة الأحد مع فيل ميكلسن دون عناء، وأهدى الأوروبيين اللقب بعدما سبقه الإنكليزي إيان بولتر بفوز صعب على اللاعب المصنف أول عالميا داستن جونسون.

وبدأ الأوروبيون النسخة الـ42 الجمعة متقدمين 5-3، ثم عززوا تقدمهم السبت 10-6، وجميع المباريات كانت في فئة الزوجي، قبل أن تنحصر منافسات الأحد على مواجهات الفردي التي تفوقوا فيها أيضا 7-5، وخرجوا منتصرين في نهاية المطاف 17-11 بالنتيجة الإجمالية.

وكان موليناري سعيدا بطبيعة الحال بما حققه في النسخة الـ42 التي شهدت السقوط السادس تواليا للأميركيين على الأراضي الأوروبية (لم يحققوا أي فوز في أوروبا منذ 1993)، مشيدا بشريكه الإنكليزي طوماس فليتوود بالقول "أحاول وحسب أن أقوم بالأمور (المعتاد عليه)، أن أكون محترفا، وبالطبع كان لدي شريك رائع بشخص تومي" الذي كان يخوض هذه المسابقة العريقة للمرة الأولى.

وتابع "لم أشعر أبدا بأن ثمة مبتدئ الى جانبي. كان الأمر رائعا".

وأصبح الإيطالي البالغ 35 عاما أول لاعب يفوز بخمس مواجهات من أصل خمس في كأس رايدر من الجهتين منذ أن حقق ذلك الأميركي لاري نيلسون عام 1979، مساهما بشكل أساسي في تحقيق الثأر لأوروبا التي خسرت قبل عامين في الولايات المتحدة.

وأقر موليناري أن الفوز بكأس رايدر هو أهم إنجاز في مسيرته حتى أهم من لقبه الكبير الأول الذي حققه في كارنوستي (اسكتلندا)، في تموز/يوليو الماضي، مؤكدا أنه "أهم، أهم بكثير من البطولات الكبرى، أهم من أي شيء آخر".

وسبق لموليناري أن شارك في كأس رايدر عامي 2010 و2012 حين كان الفوز حليف الأوروبيين أيضا، لكنه اعتبر أن فريق هذا العام أفضل بكثير من الفريقين اللذين شارك معهما في المناسبتين السابقتين، مضيفا "قلت في بداية الأسبوع، التفاهم كان أفضل من أي وقت مضى والأمر كان رائعا. إنه أفضل (فريق) شاركت معه".

وبدوره، أشاد فليتوود الذي خسر في الفردي أمام طوني فيناو، بشريكه موليناري الذي "لا يصدق. فاز 5-صفر في كأس رايدر. لا أدري كم مرة تحقق هذا الأمر أو إذا كان تحقق أصلا في السابق، لكن هذا الرجل لاعب غولف رائع... يستحق كل التقدير وأعتقد أنه كان ملائما تماما أن يكون هو صاحب ضربة الفوز" باللقب.

مواضيع ذات صلة