زئير المزراوي يهز شباك العملاق نوير

سيبقى يوم 2 أكتوبر 2018 عالقا للأبد في ذاكرة نوصير المزراوي، كونه اليوم الذي سجل فيه أول هدف في مسيرته الكروية الإحترافية، وفي أمسية خالدة ضد أعرق الأندية الأوروبية وأفضل حراس العالم.
المزراوي قاد أجاكس للتعادل المستحق مع بايرن ميونيخ في ملعب أليانز أرينا 1-1 في ثاني جولات عصبة الأبطال، بعدما عدل الكفة لفريقه في الدقيقة 22 إثر بناء هجومي بدأه وأنهاه بمهارة عالية وتسديدة جميلة أسقطت العملاق مانويل نوير.
الظهير الأيمن المغربي لم يتوقف عند هذا الحد بل تألق بشكل لافت دفاعيا وخنق الجناح ريبيري الذي فشل في كل مناوراته من أجل تجاوز نوصير، والشأن ذاته للنمساوي ألابا الذي كان يتوقف من بعيد.
وإن كان المزراوي قد خطف الأضواء ووقع على مباراة بطولية للتاريخ، فزميله حكيم زياش لم يمر مرور الكرام وإنما إستأسد في وسط الميدان وشكل خطورة بالغة على البافاريين، وكاد أن يسجل في الشوط الأول من تسديدتين رائعتين أبعدهما بصعوبة الحارس نوير الذي أعلن الإستسلام أمام الثنائي المغربي الخطير.

 

مواضيع ذات صلة